الاثنين، 18 يوليو، 2016

مقصلة

مقصلة
.........
وضعو رأسي على لوح من خشب
وشدوا وثاقي 
أتوا بك مع الجماهير
وجعلوك تناظري قطع رأسي
لتبكين
وتنزل تلك الدمعات على وجنتيك
لتحرقها
كلا حبيبتي
فموتي دون عشقك شهادة
والشهداء مخلدون
وموتي امام عينيك يوجعني
اكثر من الم السكين
ليقطعوا رأسي مولاتي 
وجسدي يبعثرون
ولكن كوني على ثقة
انني عن حبك لن استكين
حمزه

ارحلي

ارحلي
ايا حبا قد اعطيه روحي 
وعشقا ازليا صنعت به المعجزات
ارحلي
دعي كل ما ورائك من اماني
وحطمي كل الذكريات
وارحلي
خذي معك امواج البحر العاتيه
وكسري اجنحه النوارس
وارحلي
لا تنظري الى الخلف حبيبتي
اخاف عليك من لهيب الاشتياق
ان يلفح وجهك البراق 
فيأذيك قليلا من اذيتني
ارحلي
هناك خلف البعيد كوني 
فلن تقف الامواج لرحيلك
ولن يندثر البحر
ارحلي
ساكون هنا عاتيا متألقا
بدونك
فارحلي
لا انكر انني جسدا من غير روح
وقلبا توقف نبضه 
لكني ....
ما زلت اتنفس 
فارحلي
كم انا كاذب حبيبتي
فرحيلك رحيل الروح
وانا ما زلت اتنفس
عشقك
حمزه عبيد

اعتذار

عذراً أيها القادم من بعيد
لن ترى في وطني ضوءً أو مصباح كهرباء
فلا تستغرب كثيراً من وطني
وعث به وافعل ما تشاء
فما بالك بوطن كباره أطفالٌ
وما بالك بطفل ظهره بدأ بالإنحناء
وطني بات ضيقاً يا ساده 
لا يتسع جثثا بل يطلب أشلاء
نموت به واقفين ساجدين 
ركَّعا نموت شهداء
وطن عاثوا به الساسه فساداً 
وحرِّقت به بيوت الشرفاء
ما بالك بوطن إن أشرقت شمسه
رأيت إسوداداً في السماء
وقمر ليله لا يظهر أبداً بدراً
فكيف لقمر أن يبدد الظلماء
بوطن يستباح به الدم ليلاً
ونهاراً تشيع به جثث الشهداء
ما عدت أفهم معادلتي 
ربما جننت أو بت من البُلَهاء
كل ما أريده يا أمه يعرب
أرضا أعيش بها وسماء
يمطرني غيمه مطراً صافيا
لا بمطرني رصاص وعناء
وغاز مسيِّلٍ لدموعي 
وجند ينعقون كغربان سوداء
ما بالك بوطن إجتاحته الخفافيش ليلاً
ونعقت به بومه عمياء
انا لست بمتطيّر لا أؤمن بقدر ٍ
بل أكره الخفافيش السوداء
التي عاثت باأضي فساداً 
وأنا أكرر كلمات الجهلاء
ستفرج بيوم وننتصر
فأي نصر ببلد مات به الحكماء
عذراً هم لم يموتوا ولكن
دفنو رؤوسهم بليلة ظلماء
أو باعوا عقولهم بثمن بخس
لمن يدفع أكثر مالاً من الغرباء
او حتى حنطه أو ذره أو شعير
فهم باتو كالحمير رخصاء
عذراً لكسر بيت الشعر بك وطني
فلا يصف قدسيتك شعراء
وقد تلبدت سماؤك غازات قاتله
وباتت شمسك تشرق سوداء
لن نطلب من الأمم المتحده شيئا
فمهما طلبنا قالو ما هذه الاشياء
رفعنا رايه النصر هناك مرفرفة
وهنا باليوم ندفن عشرات الشهداء
فأرضي محتله لا يحررها
سوى ثائر رفع رايه الشهداء
لن تحررها رايات متفرقه ابداً
سوداء او بيضاء او صفراء
لترفع رايه العز بك وطني 
ونهتف باسمك كالعظماء
ونغني رفرف يا علمي 
لا رايه مجد سواك بالسماء
لتصحوا أيها النائمون
فقد أذن الفجر وتبددت الظلماء
أتريدون ان تبقوا بسبات 
بحجة ليل دامس بفصل شتاء
لا يتخلله قمر منير 
ولا نجمات ملألئه بالسماء
لتصحوا يكفيكم سباتاً 
فان طيور الصبح عبأت الكون غناء
لتصحوا يكفيكم سباتا
فقد بزغت شمس مضيئه صفراء
تدفؤوا بها ومن نورها اقتبسوا
يكفيكم ذلاً ونوم بحجه ليله ظلماء
فلا يغير الله ما بقوم
ما داموا بما فيه يعيشون سعداء
حمزه عبيد / فلسطين 

اقرئيني

اقرئيني
.........
كتاب مفتوح بين أناملك سأكون
فاقرئي وتمعني
لا تقرئي السطر مروراً
بل اعيدي القراءه مرات
كرري ذلك السطر في وسط الصفحه السابعه
وقد كتبت به لك 
(عذرا سيدتي فأنا لست كمن مروا من باب حجرتك مرور الكرام )
نعم
فأنا ذلك العاشق الذي سخر لك قلبه عبدا
وصنع من عشقك معجزة كمعجزات الانبياء
لا يقدر عليها بشر
انا ذلك المحب الذي صنع من حروف اسمك القلائد
وتختم بخاتم فضي
حفر عليه اسمك وذلك التاريخ المقدس
يوم اعترف لك بعشقه المجنون
اقرئيني من بين السطور
وما بين الكلمات انثر حروف اسمك
أحبك
مررت بباب حجرتك ليلا
ارسلت لك امنياتي وابتسامه
لست كأي من بني البشر 
فأنا عشقت تلك الحروف التي تشكل اسمك
وعشقت تلك الابتسامه المختبئه خلف الشفاه
حين تقرئين كلماتي
سيدتي
انا شمس تضيء لك نهار يومك
وتدفئك عشقا ازليا
وحين تغيب
ابزغ بدرا
لانير عتمه الظلمه بين الضلوع
اقرئيني جيداً
فأنا لست كاتب او شاعر
بل عاشق مجنون
احيط قلبه بنار الحب
وبين حجراته 
فقط 
أنت
حمزه عبيد

خطيئة

خطيئه
عذرا منك كتابي المقدس
عذرا من كل الاديان
فالحب ابدا لن يكون
خطيئه ايها الانسان
اقرأ التاريخ ايا أنت
انسيت ان محمدا سيد الاديان
وعند فتح مكة في ذلك الزمان
أمر ببناء خيمة تقيه خر المكان
على قبر خديجه ام المؤمنين
تعلموا الحب من الدين
فالحب ليس خطيئه 
ايها المتمسلمين
والعشق اسمى آيات الحب
فالعقل هو الدين
لا تستسلموا لافكار متعجرفة
ممن الديانه يدعون
فالحب قدسيته 
لا تقل عن قدسية الدين
وان كان حبي وعشقي
#خطيئة
فاكتبوا
اني اول المخطئين
ولا تطلبوا مني عنه استغفارا
فلن اكون عن عشقي
من المستغفرين
حمزه عبيد

الثلاثاء، 12 يوليو، 2016

ليلة صيفيه

التقيتها بذات ليله صيفيه
على رصيف تلك الطريق
كنت كثمل يترنح
نظرت اليها فزاد سكري
اقتربت منها حتى الدنو
القيت على مسامعها اشعاري
دعوتها لاحتساء فنجان قهوه
فكان اللقاء
حيث تلك الامسيه المجنونه
عندما ارتدت لي ازرقها اللامع
الذي لا يخفي من مفاتنها الا القليل
قباب مساجد تشبه تلك البنيات
شامخه كالنخيل
وساقان ممشوقتان كالحرير 
بيضاوان ناعمتين
طلبت قهوتي على عجل
واحتضنتها اداعب جيدها المجنون
واناملي تلامس شعرها مره
وتداعب اطراف ذلك الجسد الكثير
ملتصق بها التهم جيدها واطراف اكتافها
الى ان استدارت 
لارتشف شفتيها كقطعه سكر
واحملها الى السرير
الامس اطراف قدميها بلساني
ويستهويني الشعور
تتأوه بجنون حبيبتي
وفجوه ارجلها تنفرج قليل
انا اسافر على اجزاء ساقيها
لامتشقها بجنون
الى ان تفرج عن ذلك المخبأ
وتطلب ان ادنو منه قليل
فالاقيه بجنون شفتاي
وارتشف من اطرافه العسل
ويداي تداعب نهودها
وهي كثعبان باوائل ايلول
فافترشها وتتلحفني
فتطلب احشائها ان ازور
فادج باحشائها قلمي
وامارس الجنون
وعند النشوه تطلق اااااه
وتسبني
زد قوتك علي ايها الحقير
الى ان القي بداخلها حممي
فتترامى
كقطعه قماش
مليئه بالعطور
حمزه

السبت، 12 سبتمبر، 2015

خطيئة

مولاتي

سيده النساء انت عاليه المقام

دعيني اقترب من باب غرفتك الخاصه

لافتحه بهدوء

وانت على اريكتك بذلك القميص الاسود الضيق

الذي يصف كل ارجاء جسدك

تلك الجيد التي منها اقترب

لاحرق اطرافها بشهوة شفتي الى لقائها

وعلى اطرافها اسافر

لامارس بهدوء تلك اللمسات على خاصرتك

وتلك الارجل العاريه

دعيني سيدتي

امتشق تلك النفرات التى تكاد تنفجر

من تحت اطراف ذلك الاسود الشفاف

لاقظمها كحبات العنب

وعلى اطراف تلك الاثداء اسافر

ساقترب اكثر

فجنوني الليله جنون عاشق شرب النبيذ الاحمر

من اطراف ثدي كحبه تفاح يانعه

شهده كما السكر

وها انا منك ادنو

واقترب اكثر واكثر

لامارس جنون العاشقين

وانت تذوبين

گ قطعه سكر

بين انامل عاشق يرتشف من اطراف جسدك النبيذ الاحمر

لاقترب اكثر واكثر

ومن بين اطراف الارجل ادنو

لارتشف الرحيق المعتق

الذي يتصبب بين اطرافه شوقا للقائي

وما زلت الى عيناك انظر

دعيني اقترب اكثر واكثر

لامارس طقوس عشق مجنون

وادخل احشائك بهدوء

وعن عشقي لك اعبّر

سادنو اكثر

لاصل الى ما حرم الله علي

وارتشف منه الرحيق لاسكر

وادخل باحشاء جسدك

بمن اللقاء ينتظر

وتصرخين اهات مدويه

تطلبين المزيد

اكثر اكثر

لاشتد بجنوني

وازيد

اكثر واكثر

حتى يتصبب بركان عشقي باحشاء جسدك

وتتأوهين

ليسمع اااااهاتك سكان القمر

حمزه عبيد